المعاملات المصرفية الاسلامية | جامعة عبد الله بن ياسين

المعاملات المصرفية الاسلامية

اثنين, 06/08/2015 - 14:28

يعتبر قسم المالية الإسلامية بجامعة عبد الله بن ياسين أول قسم من نوعه على الإطلاق في الجامعات الخصوصية،  والعمومية – على حد سواء -  في الجمهورية الإسلامية الموريتانية. فقد كانت جامعة عبد الله بن ياسين رائدة في إطلاق هذا التخصص في البلد بل وفي المنظقة بأسرها.

وإدراكا منها لأهمية هذا التخصص،  ومساهمة منها في سد حاجة البلد من الكفاءات العلمية في مجال المالية الإسلامية، بادرت إلى فتح ماستر - وفقا لنظام الدراسة المعمول به  (LMD) – في تخصص المالية الإسلامية في  اكتوبر سنة 2010م.

ويسعى هذا القسم – منذ تأسيسه إلى اليوم- إلى تكوين  وتخريجمتخصصينفي مجال المالية الإسلامية لضمان توفير الكادر البشري الكفؤ والكافي  للمساهمة في أسلمة النظام المصرفي  والمالي ؛ فضلا عن توطين الصناعة المالية الإسلامية في البلد باعتبارها اليوم أمل وملاذ اقتصاديات العالم بأسره – شرقيه وغربيه- من الهزات والأزمات المالية والاقتصادية، التي ما فتئ العالم يتعرض لها من حين لآخر. وتأسيسا على ما تقدم اختط القسم لهذا التكوين جملة من الأهداف تتلخ ص في مايلي:

Ø    تكوين متخصصين وباحثين وأكادميين في مجال المالية الإسلامية قادرين على توطين هذا التخصص، والنهوض به.

Ø    تخريج كفاءات علمية قادرة على الاجتهاد في المجال المالي ونوازله المعاصرة المتجددة.

Ø    تأهيل وتدريب أطر علمية لمواكبة تحول النظام المصرفي والمالي التقليدي إلى النظام المصرفي والمالي الإسلامي.

Ø    توفير كوادر علمية قادرة على العطاء في مجال العمل والرقابة والتدقيق الشرعي في سوق الأوراق المالية الإسلامية. 

Ø    توفير كوادر علمية قادرة على العطاء في مجال العمل والرقابة والتدقيق الشرعي في المؤسسات المالية.

Ø    توفير كوادر علمية قادرة على العطاء في مجال والرقابة

والتدقيق الشرعي مؤسستي الزكاة والأوقاف.

Ø    إثراء المكتبة الوطنية والإسلامية بالبحوث العلمية الأكادمية والعملية الميدانية من خلال بحوث الطلاب الموجهة بما يحقق الهدف المنشود.

Ø    التركيز على دراسة تجارب المؤسسات المصرفية والمالية الإسلامية في موريتانيا؛ من أجل الوقوف على المشاكل والتحديات التي تعترض سيرها بغية المساهمة في تقديم الحلول وتذليل الصعاب.

وتقوم الدراسة في تخصص المالية الإسلامية في جامعة عبد الله بن ياسين على مبدأ أساسي وهو أن أصحاب هذا التخصص يتعين عليهم الجمع بين المعرفة الاقتصادية والفقهية في كل ما له صلة بالمالية ومؤسساتها المختلفة، وأدواتها المتعددة؛ لهذا يدرس الطالب كل ما يحتاجه في هذا التخصص من مواد في مجالات مختلفة مثل: المحاسبة والاقتصاد، والإدارة، والقانون، وفقه المعملات المالية المعاصرة، والقواعد الفقهية المتعلقة بالمجال المالي، وكذلك الأصول ومقاصد الشريعة في المجال المالي، فضلا عن المعلوماتية.

ولا شك أن التكوين في مجال المالية الإسلامية - بالنظر لطبيعة هذا التخصص الجديد والهام، والذي يشهد اقبالا كبيرا بالمقارنة مع الكثير من التخصصات الأخرى ليس فقط في موريتانيا بل وفي العديد من دول العالم الأخرى- جد واعد وضروري في الساحة الموريتانية بالخصوص، وتأسيسا عليه، واستشعارا من القسم لهذه الأهمية المتزايدة؛ فإن القسم يخطط لتطوير هذا التخصص من حين لآخر، وفي هذا الإطار تقرر بالتعاون مع المجلس العام للبنوك والمؤسسات المالية الإسلامية في البحرين فتح ماستر مهنية في المالية الإسلامية، .

وعلى العموم فالتخصص يعمل على تلبية حاجة سوق العمل في مجالات مثل البنوك والبورصة والتأمين و مؤسسات الأوقاف والزكاة إضافة لمجال البحوث والدراسات